Click
Click
Click
Click

السبت، 6 أبريل، 2013

وعـاد إليــكم من جديـد..



أتمنى أن تكونوا بخير جميعا.. وأشكر كل من سأل عني في غيابي واعتذر من مئات البريد الإلكتروني التي وصلتني ولم أستطع الرد عليها، وقبل أن أبدأ في سرد  تفاصيل هذه التدوينة، أود الإشارة أن الصور الواردة إلتقطتها في مطار الدوحة أثناء انتظاري لخط الرحلة.




 

 

 

 

 في الحقيقة ما سأكتبه هنا ليس مقالا.. إنما  جزء من سلسلة اعترافات تحيك في صدري منذ زمن..ورأيت أنه لا بد من نشرها أمامكم بعد الانقطاع المفاجئ.. لتتضح أبعاد صورة كانت حتى هذه اللحظة ضبابية امام الكثيرين منكم.. عندما بدأت التدوين في أواخر عام   2004 لـم تكن لدي أهداف محددة سوى أن يكون هناك قدر كافي من المحتوى الإلكتروني بلغة عربية بسيطة خصوصا بـعد أحداث سبتمتر/2001.. تتناول جانب التنوير لأفكار الشـباب التي دنسها تجار الأديان، وعبثوا بعقول أجيال على عقود طويلة من الزمن. 

 

 

 

 

 

وبالتالي كانت مدونة أرض الرمال ومدونة بن شورت أقرب ما تكون إلى يوميات أو مذكرات ساخرة تـنتقد الفكر الديني وتبتعد في الوقت ذاته عن اللغة العلمية الجافة التي قد لا يفهـمها الجميع.

 

 

 




 بالتأكيد ما زلت أقول بأني لستُ أفضل المدونين فهناك عقول جبارة تكتـب وتطرح آراء متجاوزة لكل شيء.. لكن بكل صراحة قد أكون حصلت على فرصة لم تُتح للكثير من الأصدقاء واقتنصت هذه الفرصة في بدايات ظهور عالم التدوين العربي في شبكة .الانترنيت

 

 

 

 

 

 

 

 

 في هذه المرحلة ازداد عدد المدونين وازداد عدد المفكرين "بصوت مرتفع" وتزايد الحس التنويري لدى الشباب العربي وأصبح الأغلب يتفق على رفض الأفكار الدعوذية التي تعطل مسيرة الحياة الإجتماعية حتى وإن كان الشخص معتنقاً للدين تجدهُ يرفض الحلول المعلبة الجاهزة االمستندة على الخرافة وتغييب العقل والتي يطرحها كهنة ..الصحراء والملالوة المعممين وهي سمة يتفق عليها كل من له عقل نير

  

 

 

 




دوافع تركي للتدوين في نوفمبر/2010 تحمل عدة أسباب لكن الجانب الشخصي منها يبقى في المقام الأول سيد الموقف،، اذ أنه وعلى مدى ستة أعوام كتبت فيها ما يتجاوز خمسمائة مقال مدعمة بالصور والكاريكتورات وأحيانا ملفات الفيديوواليوتيوب، بمعدل مقالين لكل أسبوع؛ أخذت مني جهدا شخصياً كبيرا.. ولا أخفيكم انه شيء منهك لكنني أحببته، واستعنت بالتأكيد بمراجع ومصادر ومؤلفات لا تنتهي وعلى جانب التواصل الإلكتروني أذكر التساؤلات التي تصلني على البريد الإلكتروني وكذلك أفكار الأصدقاء في المدونات الأخرى..

 

 

 





كل هذا في سبيل طرح رؤيتي بما يتماشى مع شعار "استيقظوا إنهم يكذبون عليكم" والذي اتخذت منه وسيلة للوصول إلى أكبر شريحة ممكنة ممن ضللهم الإعلام الديني حسب وجهة نظري وعبث في عقولهم وجعل غاياتهم وطموحاتهم معلقة بـ مشيئة شبح وهمي يقطن السماء، فماتت لديهم جدوى العمل وباتت الإتكالية والتكاسل الصبغة السائدة فيهم.. لا أخفيكم اني ضحكت، كثيراً عندما قرأت ترويج بعض المواقع الإلكترونية الإسلامية أخباراً تفيد أني تبت إلى "الله" وتركت الإلحاد وأصبحت أرتدي غترة بدون عقال. ( تخيلوا بن كريشان بلحية ويشبه نبيل العوضي) وااااو

 

 




 .. وأخبار أخرى تقول أني متّ وأتواجد الآن في الفاصل الإعلاني المسمى " البرزخ" .. طبعاً الرد على مثل هذه التراهات لا يهمني.. لأني أصلاً لا أقوم بشيء يُعتبر جريمة إلا في عقل المؤمن الذي يجـعلُ من جزمهِ لامتلاك الحقيقة المطلقة سبيلاً لـتجريم كل من يخالفه، وبالتأكيد يرى أن التوبة وسيلة للتكفيرعن الذنوب والتقرب من رب الرمال وفتح صفحة جديدة من العلاقات الخرافية المتبادلة  واسمحيلي يالغرام .

 

 

 

.. أود أن اطمئن الجميع بأني بخير وراض عن نفسي كثيراً وسألتفت بشكل أكبر لحياتي الشخصية وأتمنى من كل أصدقائي أن يسامحوني إن كنت اخطأت في حق أحدهم وأخشى أن أنسى أسماء جمعني معهم عالم التدوين وكانو دائماً الداعم الأول لي والمشجع وحافز على الإستمرار.

 

 

 

 ayya

   الراوندي 

الغراب الحكيم

 والبابلي 

 عرب في الفضاء

 وابو قثم

 sawsanah

 وفرنسي 

  وبصيص

 

/

وكل من عرفته في عبر هـذا العالم الإلكتروني،، ولا أنسى أن أشكر بشكل خاص جدا جدا جدا الصديق " كرونو" والذي قام مشكوراً بعمل إرشيف للمدونة تضمن قرابة خمسمائة تدوينة على العنوان 

إرشيف مدونة بلاد الرمال 

و هنا  تجدون كذلك إرشيف آخر
أما هنا تجدون جزءاً من تدوينات قديمة بذات التاريخ.

 

حالياً أتواجد بشكل خجول عبر تويتر في العنوان التالي  هنا  وكذلك عبر قناتي في يوتيوب والتي سأقوم في الفترة القادمة بتفعيلـها بشكل أكبر، ولا أخفيكم أني تواجدت في تويتر تحت أسـماء عديدة مارست خلالها الكثير من شغب الذكريات والنقاشات واخـتلقت شخصية أكتب بها في موقع "صوت العقل" للاستاذ وديع طعمة وكذلك الأستاذ: نبيل فياض.. تبـتعد عن الأسلوب الساخر كلياً.

 

 

 

مع حبي


بـن كـريشان


 

 



statsheet counter

website counter

الفكر الإلحادي

الإلحاد

الملحدون العرب

الملاحده

العلمانيه

الحريه

الليبراليه

اللادينيه

الخلافه الإسلاميه

اللجنه الدائمه للإفتاء

الأسلام

مواقع إسلاميه

إلحاديه

الأسلام اليوم

مفكرة الإسلام

عمرو خالد

الأعجاز العلمي

الملحدين

السنه النبويه